منتدى قرية شــــواق
أهلا وسهلا بكم في منتدى قرية شواق
نرجو من زوارنا الكرام التسجيل في المنتدى للأنضمام ألينا


كل ما يخص شواق وضواحيها
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الطيور .... أسمائها..... خصائصها ..... صفاتها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عزوز
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مُساهمةموضوع: الطيور .... أسمائها..... خصائصها ..... صفاتها   الإثنين أغسطس 10, 2009 6:48 am

الطيور .... أسمائها..... خصائصها ..... صفاتها

هذه بعض خصائص الطيور وأسمائها وصفاتها التي تتصف بها :
الحبارى :
-----------
طائر يقع إسمه على الذكر والأنثى ، وأهل مصر يسمونه (الحبرج )، وتسميه أهل زبيدة ( حبروج) وهو من أشد الطير طيراناً ، وكانت تصاد بالبصرة بكثرة وهو طويل العنق ، رمادي اللون ، في منقاره بعض طول ، وهو كبير الجثة ، طويل الرجلين ، ولحمه بين لحم الدجاج والبط . يزيد في الباءة ، وهو يأكل الثعابين الكبار .
ومن شأنه أنه يصاد ولايصيد ، وفي الأمثال ( أسلح من حباري ) . وإذا لج عليه طائر ليصيده سلح عليه ، فيمتعط ريشه

الحجل :
---------
الحجل بالفتح ، الذكر من القبج ، الواحدة حجلة ، ويسمى دجاج البر . وهو صنفان ، تجدي وتهامي .
النجدي : لونه أخضر أحمر المنقار ، والرجلين ، والتهامي فيه بياض وخضرة وهو على قدر الحمام .
وفي عمومه ، فهو على قدر الدجاج ، أرقط الريش بالبياض والسواد ، وهو في غاية الحسن ومنقاره ورجلاه سود . وله عرف أخضر إلى الزرقة قليلاً ، وإنه إذا كبر يصير رأسه قوياً كالخشب ولونه أغبر لاريش عليه ، وهو أقوى طيراناً من الدجاج ، ولايعلو كالطيور الحائمة ، بل يطير من موضع إلى موضع ، وأفراخه تخرج من البيض كاسية كفراخ الدجاج ، ويبحث في الأرض برجليه كالدجاج ، ليثير ماندفن من الحب تحت التراب .
وقيل أن الحجل يعيش عشر سنين ، وقيل يعيش خمس عشرة سنة.
وهو كالديك يفسد كل دجاجة ، ولايقتصر على واحدة ، وإذا أجتمع ذكران إقتتلا ، فأيهما غلب ، ذل له الآخر . وتذهب الأنثى مع الغالب ، ولاتمتنع الإناث عن الفحل الغريب كالدجاج .
وطبع الحجل أن تحتضن بيض غيرها ، فإذا طارت الفراخ لحقت بأمهاتها التي باضتها ، فسبحان من ألهمها ، وذلك بخلاف الدجاج ، وفي تركيبه قوة الطيران لثقله حتى أن الإنسان إذا لم يره فطار يظنه حفيف حجر خرج من مقلاع.


القطا :--------
وهو نوعان : (( كدري )) ، (( وجوني )) .
فالكدري غبر الألوان رقش الظهور والبطون صفر الحلوق ، والجونية سود بطون الأجنحة والقوادم . وظهرها أغبر أرقط تعلوه صفرة ، وهي أكبر من الكدري .
وسميت جونية ، لأنها لاتفصح بصوتها ، وإنما تغرغر بصوت في حلقها ، وتبيض ثلاث بيضات .
والكدرية فصيحة تنادي بإسمها ، يعني تقول قطا ، ولذلك تصفها العرب بالصدق ، وإذا أرادت الماء أرتفعت أسراباً غير متفرقة عند طلوع الفجر ، فتقطع إلى طلوع الشمس مسير سبع مراحل فتشرب ، وتتشلغب مقدار ساعتين ثم تعود إلى الماء مرة ثانية .
ويقال أن القطا يطلب الماء من مسير عشرين ليلة .
والعرب تصف القطا بحسن المشي لتقارب خطاها . وتشبه مشي النساء .
قال الشاعر : يمشين مشي قطا البطاخ تأودا ***** قب البطون رواجح الأكفال
يمشين بين حجالهن كأنمــــــا ***** مشت الجمال دلجن بالأثقال
وإذا أردت زيادة فكأنمــــــــــا ***** يخلعن أرجلهن من أوحال .


[
الدرّاج :
---------
هو طائر مبارك كثير النواح ، مبشر بالربيع ، وهو القائل بالشكر ( تدوم النعم ) . فصوته يوافق هذه الكلمات

الكركي :---------
هو طائر كبير ، والجمع كراكي وهو أغبر طويل الساقين .
قال القزويني : ( الكركي ) لايمشي على الأرض إلا بأحدى رجليه ، ويعلق الأخرى وإذا وضعها كان وضعاً خفيفاً مخافة أن يخسف به الأرض ، ولملوك مصر في صيد الكركي غلو وتنافس لايدرك حده ، وإنفاق مال لايستطاع حصره ، وعده كما حكاه الدميري .
وهو حلال بلا خلاف .


الكروان :----------
طائر يشبه البط لاينام الليل ، والأنثى كروانه ، وجمعه كروان .
قال طرفه وكان سبب قتله .
لنا يوم وللكروان يوم ***** تطير البائسات ولا نطير
فأما يومهن فيوم سوء ***** تطاردهن بالحدب الصقور
أما يومنا فنظل ركباً ***** وقوفاً مانحل ولاتسير
وهو حلال بالإجماع .


النحم :-----------------
بفتح النون وتشديد الحاء ، وهو طائر كاالأوز . واحدته نحامه ، ويكون آحاداً وأزواجاً ، وإذا أراد المبيت إجتمع رفوفاً ، فذكوره تنام وإناثه لاتنام ، وتعد لها مبايت إذا نفرت من واحد ذهبت إلى الآخر .
وهو حلال بالإجماع ، وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم قد أكله .


النعامة : -----------
يقال لها أم البيض أو أم ثلاثين ، والظليم ذكرها ومن أعاجيبها أنها تضع بيضها طولاً واحدة بجنب واحدة بحيث لو مد عليه خيط لم يخرج شيء منها عن الآخر ، وهي تبيض أربعين أو ثلاثين بيضة .
قال ابن خالويه : ليس في الدنيا حيوان لايسمع ولايشرب الماء أبداً إلا النعام ، ولامخ لها ويضرب بها المثل في الحمق ، ومن حمقها أنها إذا أدركها القناص أدخلت رأسها في الرمل ظناً منها أنها أستخفت منه ، وتبلع الحجر والمدر والحديد والعظم الصلب والجمر فتميعه حوصلتها كالماء ، ويطفيء الجمر جوفها ، وفيه أعجوبتان وهي التغذي بما لايتغذى به ، والهضم . وهذا غير مستنكر من قدرة الله تعالى .
وهو حلال بالإجماع .




منقول من مكشات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الطيور .... أسمائها..... خصائصها ..... صفاتها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قرية شــــواق :: الصفحه الرئيسيه :: قسم المقنـــــاص والبر-
انتقل الى: